• ×

10:19 مساءً , الأحد 19 نوفمبر 2017

قائمة

الاستخبارات البريطانية تحذر من خطر إرهابي غير مسبوق

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 الكس يونغر يرى أن روسيا والأسد يحولان دون تحقيق النصر على تنظيم الدولة الإسلامية وإنهاء الحرب الأهلية باعتبار كل معارضي الأسد إرهابيين.
العرب [نُشر في 2016/12/09، العدد: 10480، ص(5)]
احباط 12 مؤامرة إرهابية

لندن - حذر رئيس الاستخبارات الخارجية البريطانية “إم آي 6”، الكس يونغر، الخميس، من خطر “غير مسبوق” لوقوع اعتداء في المملكة المتحدة على خلفية الحرب في سوريا وتنظيم الدولة الإسلامية.

وفي لقاء نادر مع الصحافة قال رئيس “ام آي 6” إن “مستوى التهديد غير مسبوق. لقد أحبطت الاستخبارات البريطانية وأجهزة الأمن 12 مؤامرة إرهابية في المملكة المتحدة منذ يونيو 2013”.

وأضاف “في الوقت الذي أتحدث فيه، فإن البنية المنظمة جدا لتخطيط الهجمات الخارجية في داعش (تنظيم الدولة الإسلامية)، ورغم أنه يواجه تهديدا عسكريا، تعد مؤامرات لارتكاب أعمال عنيفة ضد المملكة المتحدة وحلفائنا من دون حاجة إلى مغادرة سوريا”.

وتابع “لا يمكن أن نكون في منأى عن هذا التهديد الذي مصدره تلك الأراضي ما دامت الحرب الأهلية مستمرة” في سوريا، في وقت حدد مستوى التحذير من عمل إرهابي في المملكة المتحدة بأنه “خطير” (الرابع على سلم من خمس درجات) منذ أغسطس 2014.

وأوضح يونغر أنه إزاء هذا التهديد “(…) علينا أن ننقل المعركة إلى ميدان العدو ونتسلل إلى المنظمات الإرهابية بشكل مسبق ونكون أقرب ما يمكن من مصدر” الخطر.

وقال أيضا “وإذا أردنا التحدث بلغة كرة القدم، هذا يعني أن تلعب في نصف الملعب الخاص بالخصم”.

وأضاف أن روسيا والأسد يحولان دون تحقيق النصر على تنظيم الدولة الإسلامية وإنهاء الحرب الأهلية باعتبار كل معارضي الأسد إرهابيين.

وتابع “روسيا والنظام السوري يسعيان إلى تحويل سوريا إلى صحراء ويسميان ذلك سلاما، المأساة الإنسانية تفطر القلوب… لا يمكن أن نسلم من التهديد الذي يأتي من هذه الأراضي ما لم توضع نهاية للحرب الأهلية”.

كما تحدث الكس يونغر وهو عسكري سابق انضم في 1991 إلى “إم آي 6” (جهاز الاستخبارات الخارجية) قبل أن يتدرج في المسؤولية داخل الجهاز، عن تأثير انتخاب دونالد ترامب على “العلاقة الخاصة” بين لندن وواشنطن.

وقال في هذا الصدد “كثيرا ما يسألونني عن تأثير التغيرات السياسية الكبرى في 2016 وبريكست ونتيجة الانتخابات الأميركية، على علاقاتنا”.

وأضاف “جوابي أن ما أنتظره هو الاستمرارية. هذه العلاقات مستمرة منذ أمد بعيد والعلاقات الشخصية بيننا قوية”.
بواسطة : admin
 0  0  1871