• ×

04:57 صباحًا , الخميس 29 يونيو 2017

قائمة

طلاب من دارفور يتظاهرون بالخرطوم احتجاجا على أحداث (نيرتتي)

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 _-593-d0e26سير طلاب من إقليم دارفور، الأحد، مظاهرة الى مقر وزارة العدل وسط الخرطوم، وسلموا مذكرة للوزارة تطالب بالتحقيق في أحداث منطقة نيرتتي بولاية وسط دارفور، قبل أن تتدخل الشرطة وتفرق المحتجين من أمام المبنى بدون صدامات.

وسقط عشرات القتلى والجرحى، أول أيام العام 2017 فيما يبدو أنه هجوم انتقامي شنته قوات حكومية، بعد العثور على نظامي مقتولا في أحد أحياء بلدة نيرتتي، 100 كلم شرق زالنجي عاصمة ولاية وسط دارفور، غربي السودان.

وخرج أبناء دارفور بجامعة النيلين في تظاهرة سلمية من موقع الجا

معة غربي الخرطوم، إلى مبنى وزارة العدل بوسط الخرطوم، وسلم الطلاب وزارة العدل مذكرة تطالب بالتحقيق في أحداث نيرتتي.

وعلى إثر ذلك تدخلت شرطة مكافحة الشغب وفرقت المتظاهرين من امام وزارة العدل بدون أي احتكاكات.

وكان والي وسط دارفور الشرتاي جعفر عبد الحكم قد اتهم حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور مسؤولية الأحداث الدامية التي شهدتها بلدة “نيرتتي”، بينما أدانت حركات مسلحة وأحزاب سياسية الأحداث متهمة الحكومة بارتكاب مجزرة بحق المواطنين.

وقال رئيس حركة جيش تحرير السودان عبد الواحد نور “إن النظام السوداني دشن العام الجديد بمجزرة بشعة بحق المدنيين العزل، ما أدى إلي سقوط عشرات الشهداء والجرحى والمعتقلين والمفقودين”.

وتعتبر أحداث “نيرتتي” الثانية بولاية وسط دارفور حيث نفذت مليشيا مسلحة هجوما انتقاميا العام الماضي على مدنيين ببلدة “طور”، 45 كلم شمالي نيرتتي أسفر عن مقتل 20 شخصا على الأقل وإصابة آخرين، انتقاما لمقتل احد عناصر المليشيا على يد مجهولين.
بواسطة : admin
 0  0  145