• ×

09:17 مساءً , الأربعاء 22 نوفمبر 2017

قائمة

سحابة الكلمات الدلالية

*حركة العدل والمساواة السودانية تدين جريمة إاغتيال شهداء جامعة أمدرمان الاسلامية*

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 *حركة العدل والمساواة السودانية تدين جريمة إاغتيال شهداء جامعة أمدرمان الاسلامية*

شن منسوبي حزب المؤتمر الوطني واجهزته الأمنية صباح يوم الخميس هجوم غادر استهدفوا من خلاله مقر سكن الطلاب بداخليات جامعة أمدرمان الاسلامية. القوة المهاجمة تسلحت بالاسلحة البيضاء من المدي والسواطير والهراوات وقامت بالتهجم علي الطلاب الأبرياء العزل في سكنهم الجامعي وأعقب ذلك هجوم قوة شرطية مدججة بالسلاح إستخدمت القوة المفرطة في إخلاء الداخليات من الطلاب.

وقد تسبب هجوم منسوبي الأجهزة الأمنية للمؤتمر الوطني في إلحاق الاذي بثلاثة طلاب فارق علي إثرها الشهيد جعفر عبدالباري الحياة يوم الخميس وتم نقل الطالب الثاني أشرف برمة الي أكثر من مستشفي جميعها رفضت النظر في حالته رغم خطورتها قبل أن يتم قبوله بمستشفي علياء حيث فشلت محاولات إسعافه وفاضت روحه الطاهرة الي بارئها في الساعات الأولي من فجر الْيَوْمَ الجمعة ولا زلنا نتابع بقلق حتي لحظة صدور هذا البيان الحالة الصحية الحرجة للطالب الثالث محمد عبدالله علي.

الأجهزة الأمنية لنظام المؤتمر الوطني بارتكابها لهذه الجريمة النكراء وباستمرارها في استهداف طلاب الجامعات سيما طلاب دارفور انما تنقل الصراع الي مرحلة جديدة نحذر من ان يرتد ذلك وبالا علي العصابة الحاكمة وينسف وحدة البلاد المتضعضعة.

اننا في حركة العدل والمساواة ندين هذه الجريمة النكراء ونطالب بايقاف استهداف الطلاب علي أساس جهوي ووقف كافة أشكال الانتهاكات ضد الأبرياء ونطالب بالكشف عن مرتكبي جريمة اغتيال طلاب الجامعة الاسلامية وتقديمهم لمحاكمات عادلة وعاجلة وندعو الأمة السودانية عامة وجماهير الحركة الطلابية خاصة الي التضامن والتعاضد والعمل يد واحدة حتي إسقاط النظام.

محمد زكريا فرج الله
نائب أمين أمانة الشؤون السياسية حركة العدل والمساواة السودانية
١سبتمبر ٢٠١٧
بواسطة : admin
 0  0  501