• ×

10:56 مساءً , الأربعاء 26 يوليو 2017

قائمة

تحطم طائرة ركاب روسية تقل 224 شخصا في سيناء ولا ناجين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 تحطمت طائرة ركاب روسية كانت تحمل على متنها أكثر من 200 شخص وسط سيناء، شمال شرقي مصر.

وقال مسؤولون مصريون إن التحقيقات الأولية تشير إلى أن عطلا فنيا تسبب في الحادث.

وقالت وزارة الطيران المدني في مصر إن الطائرة كانت تحلق على علو 9450 متر (31000 قدم) عندما اختفت من شاشات الرادار.

وأشار رئيس الوزراء المصري، اسماعيل شريف، في تصريحات صحفية بثها التلفزيون المصري أن الاتصالات بين الطائرة المنكوبة وبرج المراقبة " كانت طبيعية ولم يكن هناك أمر غير طبيعى قبل الحادث ولم تطلب الطائرة تغيير خط سيرها وأن إجراءات التفتيش الروتينية قد تم إجرائها كما يحدث مع جميع الطائرات ".

وأضاف "أن مساحة البحث اتسعت الى ثمانية كيلومترات في موقع سقوط الطائرة وأن فرق البحث والانقاذ وكذلك التحقيقات مستمرة في عملها".
Image copyright AP
Image caption أقلعت الطائرة من شرم الشيخ في طريقها إلى سان بطرسبرغ

وذكر بيان عن رئاسة الوزراء أن القوات المسلحة انتشلت 129 جثة من بين حطام الطائرة الروسية.

وأضاف البيان أن تلك الجثث نقلت تباعا الى مطار كبريت بالسويس ومنه الى القاهرة، وأن 34 جثة وصلت بالفعل الى مشرحة زينهم التي تفقدها رئيس الوزراء المصري.

وأكد البيان أنه "تم انتشال الصندوق الأسود من ذيل الطائرة، وجار نقله لتحليل البيانات الخاصة بالحادث بواسطة خبراء الطيران المدني (المصريين) والخبراء الدوليين الروس وخبراء الشركة المصنعة للطائرة، وذلك وفقا للاتفاقيات الدولية المتعارف عليها".

وزار وفد من السفارة الروسية بالقاهرة المشرحة بالتي نقلت إليها جثامين عشرات من ضحايا الطائرة الروسية المنكوبة.

وسبق أن قام زار رئيس الوزراء المصري "مشرحة زينهم" بحي مصر القديمة بالقاهرة مساء اليوم لمتابعة ترتيبات استقبال الجثامين التي تصل تباعا .
مزاعم

وزعمت جماعة متشددة مرتبطة بتنظيم "الدولة الإسلامية" مسؤوليتها عن إسقاط طائرة الركاب في بيان نشره مؤيدون للتنظيم على تويتر.

ويقول خبراء أمنيون إن طائرة تحلق على علو مرتفع أي 9450 متر لا يمكن أن يصيبها صاروخ أرض-جو يُحمل على الكتف والذي يعتقد أن بعض الجماعات المتشددة في سيناء تمتلكه.

ونقلت وكالة رويترز عن وزير النقل الروسي قوله إن " تلك الأنباء عن إسقاط الطائرة غير صحيحة".

وكانت الطائرة أقلعت من منتجع شرم الشيخ في طريقها إلى مدينة سان بطرسبرغ الروسية.

وكانت الطائرة، المملوكة لشركة طيران كوغاليمافيا ومقرها غرب سيبيريا، تحمل على متنها 217 راكبا إضافة إلى 7 أفراد هم طاقم الطائرة.

وذكرت تقارير أن الطائرة كانت تقل 214 راكبا روسيا إضافة إلى 3 ركاب أوكرانيين.

وقال مسؤولون مصريون إن من بين الضحايا 138 امرأة و17 طفلا.

وأعلنت السفارة الروسية في تغريدة لها على موقع تويتر "مقتل جميع ركاب الطائرة الروسية".

وعثرت فرق الإنقاذ على حطام الطائرة على بعد نحو 50 كيلو متر جنوب مدينة العريش في إحدى القرى التابعة لمركز الحسنة بوسط سيناء.

ونقلت وكالة رويترز عن ضابط بفرق البحث قوله "استخرجنا أكثر من 100 جثة من بينهم 5 أطفال من حطام الطائرة".

وأضاف الضابط الذي رفض الكشف عن اسمه أن "الطائرة انشطرت إلى نصفين أحدهما احترق والآخر تهشم على الصخور".

وأعلنت شركة لوفتهانزا الألمانية وشركة إير فرانس الفرنسية عن تجنب التحليق في أجواء منطقة سيناء في أعقاب سقوط الطائرة الروسية.

وقالت الشركتان إنهما اتخذتا هذا القرار في انتظار وضوح الرؤية بشأن سقوط الطائرة الروسية.

ويذكر أن الشركتين هما أكبر شركتي طيران في أوروبا.
تحقيق
تجاوز ميديا بلاير
مساعدة خاصة بميديا بلاير
خارج ميديا بلاير. اضغط 'enter' للعودة أو tab للمواصلة.

في هذه الأثناء، توجه رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل وعدد من الوزراء، على متن طائرة خاصة، إلى موقع تحطم الطائرة الروسية.

وقد أعلنت روسيا الأحد الأول من نوفمبر / تشرين الثاني يوم حداد على ضحايا الطائرة المنكوبة.

وذكرت وكالات الأنباء الروسية أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمر بإرسال فرق بحث روسي إلى موقع تحطم الطائرة.

ونقلت الوكالات عن بوتين تعازيه لعائلات الضحايا.

وقد أمر النائب العام المصري نبيل صادق بفتح تحقيق في أسباب تحطم الطائرة وتشكيل فريق من النيابة للتوجه إلى مكان الحادث لفحص الحطام.

ووافق النائب العام المصري على مشاركة وفد روسي في التحقيقات.

واستدعت النيابة مسؤولي أبراج المراقبة الأرضية ومراقب الانطلاق للطائرة الروسية المنكوبة فضلا عن مراقب المنطقة.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد أجرى اتصالا هاتفيا بنظيره الروسي فلاديمير بوتين أكد خلاله توفير "الظروف لأوسع مشاركة ممكنة لمتخصصين روس في التحقيق في سبب الحادث".
شاشات الرادار
Image copyright AP
Image caption السلطات الروسية فتحت مركزا في مطار بطرسبرغ لمساعدة عائلات الضحايا

وذكرت مصادر بوزارة الطيران المدني في مصر أن "قائد الطائرة الروسية طلب في آخر اتصال بينه وبين برج المراقبة في مطار شرم الشيخ بالهبوط في أقرب المطارات ثم انقطع الاتصال به".

ووفقا لسلطات الطيران الروسية، أقلعت الطائرة من مطار شرم الشيخ في تمام الساعة 3:51 بتوقيت غرينتش وكان من المقرر أن تهبط في سان بطرسبرغ في تمام الساعة 12:10 بالتوقيت المحلي.

وقال رئيس الشركة المصرية للمطارات إن "الطائرة الروسية التي تحطمت مرت بعملية فحص قبل الإقلاع ولم يتبين ما يمنع مغادرتها".

وأضافت السلطات أن الطائرة فشلت في إجراء اتصال مع برج المراقبة في قبرص وفقا لما هو مقرر بعد مرور 23 دقيقة من إقلاعها قبل أن تختفي من شاشات الرادار.

ونقلت وكالة تاس الروسية عن مسؤولين في بطرسبرغ قولهم إن السلطات أقامت مركزا لمساعدة أقارب الضحايا في مطار بولكوفو.
Image copyright Reuters
شركة كوغاليمافيا في سطور

تعرف أيضا باسم كولافيا
أسست عام 1993
تقوم برحلات عادية وسياحية لمناطق اخرى في روسيا من بلدتي كوغاليم وسورغوت الواقعتين غربي صربيا ورحلات بالطائرات المروحية لصناعة النفط والغاز.
غيرت اسمها إلى متروجيت عام 2012
بعد قيام شركة تي إيتش أند سي السياحية بشرائها عام 2013، بدأت القيام برحلات إلى وجهات دولية تجد رواجا مع السائحين الروس.
يوجد لديها أسطول مكون من سبع طائرات Airbus 321 وطائرتي Airbus 320
بواسطة : admin
 0  0  7799